• استشهاد ثلاثة رجال شرطة في هجوم إرهابي بشمال سيناء
  •   
  • أولاند: أرحب بدعوة السيسي لزيارة مصر العام المقبل
  •   
  • طلاب أزهر أسيوط يضرمون النيران في مبنى أمن الجامعة
  •   
  • رحيل الفنانة اللبنانية صباح عن عمر يناهز الـ 87 عاما
أخبار بالفيديو
  • مجلس القبائل الليبية: كونا جيشاً لمساندة الجيش الوطني وهو الآن تحت لوائه
  • أبراهيم عيسى عن تظاهرات 28 نوفمبر
  • يوسف الحسيني: يوم 28 نوفمبر نازل
  • عمرو أديب يقرأ الشهادتين
  • نازل والمصحف في يميني اا اغنية معركة الهوية اا اكثر من رائعة
  • محمود سعد يحرج متحدث الداخلية بسبب 28 نوفمبر
  • شريف مدكور يوجه كلمة شديدة اللهجة للمتظاهرين يوم 28 نوفمبر
  • مسخرررة توفيق عكاشة
  • نجاح أمريكيان في القفز بشاحنة كبيرة فوق سيارة فورمولا 1
  • فتاة إيرانية تتحدى الإسلام بالرقص داخل المترو
341 اجمالى المشاركات

الطفله" مياده" ضحيه الأغتصاب ببورسعيد تواجهه المجهول

الثلاثاء ١٥ أبريل ٢٠‎١٤09:39:10  صباحاً اللواء سماح قنديل اللواء سماح قنديل كتب : مصطفى دياب

تعرضت الطفله مياده ذكى  4 سنوات  للاغتصاب من قبل عشيق الام  بعد ان قدمتها الام له وأثبتت تحقيقات النيابة أن الأم تجردت من مشاعر الأمومة، وقدمت طفلتها لعشيقها ليمارس معها الرذيلة بوحشية بعد تخديرها بـ«الترامادول» نظرا لمرورها بفتره الحيض .

 

 وأوضح التقرير الطبى والتحقيقات أن الأم وضعت مخدر «الترامادول» فى العصير لطفلتها لكى تغيب عن الوعى، حتى يتمكن عشيقها من معاشرتها جنسياً دون مقاومة، ما أصابها بحالة إعياء شديدة. وترقد الطفلة الضحية فى حالة إعياء شديدة داخل قسم العناية المركزة، قسم الأطفال بالمستشفى، ودخلت فى معاناة أخرى هى افتقادها لأسرتها التى امتنعت عن زيارتها وتسلمها خوفاً من العار الذى لحق بهم.

 

ويذكر أن مياده تلتزم الصمت، وتتناول وجبات الطعام بصعوبة بالغة وكأنها تصر على رفض الحياة ولكن حالتها اصبحت مستقره ولا داعى الاستمرار داخل العناية لكن المشكلة هى عدم وجود أى من أفراد أسرتها لتسلّمها أو حتى نقلها إلى أى قسم آخر.

وصرح المستشار أحمد عيد، رئيس نيابات الإسماعيلية:  إن ملف الطفلة مياده تمت إحالته إلى نيابة بورسعيد لتولى التحقيق فى ملابسات الواقعة الخاصة بالاعتداء الجنسى عليها، موضحاً أن تقرير الطب الشرعى أثبت تعرضها للاعتداء الجنسى الكامل.

 

كما أعلن اللواء سماح قنديل محافظ بورسعيد تدخله لحل أزمة الطفلة "ميادة" ضحية جريمة الاغتصاب بمدينة بورسيعد، والعمل على إيجاد حل لها ورعايتها ويتعهد بتقديم كافة أنواع المساعدة المطلوبة للحفاظ على تلك الطفله.

 

وطالب المجلس القومي للأمومة والطفولة بعدم الكشف عن هوية الطفلة ميادة التي قامت والدتها بتقديمها لعشقيها لاغتصابها وذلك لحماية مستقبلها المعرض لمخاطر تزيد من فرصة اعادة استغلالها في المستقبل , معتبرا أن العمل الاجرامي الذي اقترفته والدة الطفلة جريمة قتل تستمر طوال عمر الطفلة البريئة.

أخبار متعلقة
أضف تعليقك