• الداخلية‬: القبض على 6 مشتبه بهم في تفجير محطة مترو ‫المطرية‬ ومجهولون يشعلون النار في سيارة شرطة بـ ‫‏بولاق الدكرور‬
  •   
  • مصطفي بكري: الانتهاء من حفر قناة السويس الجديدة أبريل 2015
  •   
  • مجلس الأمن يدين مقتل الصحفي الأمريكي على يد "داعش"
  •   
  • عطل مفاجئ فى رسائل المحادثة على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"
  •   
  • هروب جنود جيش الاحتلال من قذائف الهاون التي تطلقها المقاومة الفلسطينية
  •   
  • الطائرات الإسرائيلية تشن 3 غارات على منزل لعائلة العبادلة بخان يونس
  •   
  • مجهولون يحرقون قصر أحمد نظيف بمدينة الشيخ زايد ويسرقون محتوياته
  •   
  • ارتفاع عدد قتلى هجوم ميليشيا شيعية على مسجد للسنة بالعراق إلى 68 شخصًا
  •   
  • كتائب القسام تعلن قصف مدينة بئر السبع بـ 4 صواريخ غراد
  •   
  • الطيران الإسرائيلي يقصف منزلا في منطقة أبراج الكرامة غرب مدينة غزة
أخبار بالفيديو
  • مسيرات لأهالي مدينة القصير رفضًا لـ تقسيم المحافظات
  • الغيطي: احذروا الإخوان فهم كائنات فضائية شريرة
  • الصغير: السيسي فاشل وجميعهم جهلة
  • لحظة قصف الطائرات الامريكية اليات تابعة لتنظيم الدولة الاسلامية في العراق
  • ٩ شهور حمل انتهوا في 4 ثوان!
  • داعش: جارية و250 دولار لشباب مصر فقط
  • بالفيديو.. برلسكوني يدفع 7 ملايين يورو لـ روبي مقابل صمتها
  • أبو حفيظة يصدر أصوات غريبة اثناء تحدى الثلج
  • معركة شرسة بين الأسود و الضباع!!
  • تألقى بمكياج خريف 2014 لإطلالة أكثر أنوثة!
1464 اجمالى المشاركات

رئيس المخابرات يكشف أسرار مشروع "تقسيم مصر"

السبت ٨‎ مارس ٢٠‎١٤20:15:46  مساءاً مراد موافى رئيس المخابرات السابق مراد موافى رئيس المخابرات السابق كتب : أحمد سالم

 كشف مراد موافى رئيس المخابرات السابق للمرة الأولى ، خلال السماع لأقواله بمحاكمة القرن للرئيس المعزول محمد حسني مبارك ، أن المخابرات العامة كانت تراقب البرنامج الأمريكى لدعم الديمقراطية فى مصر، خاصة أن هذا البرنامج هو برنامج غير نبيل، وكان يهدف لتغيير شكل المنطقة والأنظمة الجديدة، ويقسم الدول العربية كما يحدث الآن.

 

وقال موافى بخصوص وضع المنظمات ودور المخابرات فى هذا الشأن: "المخابرات كان دورها فقط جمع المعلومات، وفور الانتهاء من جمعها قدمتها إلى رئيس الجمهورية، وتضمن التقرير المعروض كل المعلومات المتوفرة عن التمويل الخارجى، وأن كل منظمات المجتمع الدولى التى تعاونت مع الهيئات المناحة للتمويل كان لها دور شديد فى القيام بالاعتصمات والاحتجاجات التى تشل البلاد، وتعطيل العمل".

 

وأضاف : "ومن ثم كان لها دور بلا شك فى أحداث يناير، وتم الاهتمام برصد تلك المنظمات بشكل أكبر بعدما جاء الحزب الديمقراطى".

 

 

كما أفصح موافى فى حديثه عن معلومة فى غاية الخطورة تتعلق بقيامه باستدعاء عدد من سفراء الدول الموجودة بها تلك المنظمات، ووجه لها اللوم الشديد، وحذرهم من استئناف الأعمال داخل مصر، وخطورة المنظمات على الأمن القومى، وأنه فى حالة عدم الاستجابة سيتم القبض عليهم، وهو ما حدث فى النهاية بحسب قوله فى القضية الشهيرة بـ"التمويل الأجنبى".

أخبار متعلقة
أضف تعليقك